اليوم العالمي للأراضي الرطبة

يحتفل العالم في الثاني من فبراير من كل عام باليوم العالمي للأراضي الرطبة حيث يوافق هذا التاريخ اعتماد اتفاقية Ramsar والتى وقعت في 2 فبراير 1971. كل عام تختار اتفاقية Ramsar موضوعا معينا وتنتج المواد التثقيفية اللازمة من أجل رفع مستوى الوعي حول قيم ووظائف وإدارة الأراضي الرطبة، لتوزع هذه المواد، فيما بعد، في جميع أنحاء العالم حيث يمكن لكل بلد استخدامها وإضافة معلومات تهم الشأن الوطني أو الإقليمي، كما يمكنه أيضاً إنشاء مواد خاصة به.
ويسلط موضوع سنة 2021، “الأراضي الرطبة والمياه”، الضوء على الأراضي الرطبة كمصدر للمياه العذبة ويشجع الإجراءات الرامية لاستعادتها ووقف فقدانها. إننا نواجه، وبشكل متزايد، أزمة مياه عذبة خطيرة تهدد كوكب الأرض وساكنيه. حيث نستهلك اليوم من المياه العذبة ما يفوق قدرة الطبيعة على تعويضه، وندمّر النظام البيئي الذي تعتمد عليه المياه وترتبط به جميع أشكال الحياة بشكل أكبر – ألا وهو الأراضي الرطبة.
تسلط حملة 2021 الضوء على مساهمة الأراضي الرطبة في الإمداد بالمياه العذبة وتحسين نوعيتها على كوكبنا. فالمياه والأراضي الرطبة مترابطان ومتصلان ولا ينفصمان عن بعضهما، وهو أمر حيوي للحياة ولرفاهية الإنسان ولصحة الكوكب.
ونحن كبلدية بنغازي في هذا اليوم نسلط الضوء علي ان مدينة بنغازي مدينة البحيرات والاراضي الرطبة للاهتمام بها والمحافظة عليها لاهميتها للمدينة وسكان المدينة
شعار اليوم العالمي هذا السنة ( المياه والاراضي الرطبة مترابطان ومتصلان لاينفصلان )
شعار البلدية والمرصد الحضري والهيئة العامة للمياه لهذا اليوم ( بنغازي مدينة البحيرات والاراضي الرطبة )

 

الخصوصية

التصنيفاتNews

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.